Head Menu
|
|
|
2017
. كانون الأول
13
، الأربعاء
Top Menu
| البحث | خرائط | البوم الصور | منشورات مفتاح | البرامج والمشاريع | الصفحة الرئيسية |

أحد المؤسسين البارزين والرئيس السابق لمجلس أمناء المبادرة الفلسطينية لتعميق الحوار العالمي والديمقراطية "مفتاح"، وعضو مجلس أمنائها الحالي

توفي في العاصمة البريطانية لندن صباح اليوم الاثنين الموافق 4 كانون الأول 2017، رجل الأعمال الوطني الفلسطيني عبد المحسن القطان عن عمر يناهز 86 عاماً.

ولد عبد المحسن القطّان، في مدينة يافا في العام 1929، وبدأ دراسته بالمدرسة الأيوبية فيها، ثم التحق بكلية النهضة في القدس، التي كان يرأسها المربي خليل السكاكيني. وفي العام 1951 تخرج من الجامعة الأمريكية في بيروت بدرجة البكالوريوس في إدارة الأعمال.

كان من أوائل من ساند تأسيس المبادرة الفلسطينية لتعميق الحوار العالمي والديمقراطية "مفتاح" ودعم عمل المؤسسة منذ انطلاقها في أواخر عام 1998 ولسنوات طويلة من خلال رئاسته وعضويته لمجلس الأمناء وتوفير المنح المالية التي ساهمت في تحقيق أهدافها، بالإضافة إلى كرم استضافته لمجلس الأمناء واجتماعاته في عمّان خلال السنوات الماضية.

وليس هذا إلا جزءاً من عطائه المتواصل واهتمامه بالعمل السياسي والثقافي والعلمي ضمن مسيرته الطويلة من أجل فلسطين والقضية.

ولعب فقيدنا الراحل دورا هاما في اللجنة التأسيسية، إلى جانب د. حنان عشراوي الأمين العام للمبادرة في حينه، وقدم دعما ماديا ومعنويا غير محدود للمؤسسة، كما حرص على تعزيز حيادية "مفتاح"، بعيدا عن الدعم الخارجي. فكان متبرعا سخيا وداعما كبيرا لها، وللعديد من المؤسسات والهيئات الفلسطينية، وخصص جزءاً كبيرا من استثماراته وأعماله لخدمة الاقتصاد الفلسطيني. ما أسهم في نهوضها وبلوغها أهدافها، وكان دائم الحرص على مواصلة عملها وتطورها، وسباقا في اتخاذ القرارات النوعية لتمكين وتقوية المؤسسات الفلسطينية، وتعزيز قدرة الشعب الفلسطيني على الصمود والاستمرارية.

كان للفقيد مساهماته الكبيرة في حقول العمل الاجتماعي والخيري والتنموي منذ أوائل الثمانينيات، ولعب دورا في السياسة الفلسطينية والعربية، حيث دعم منظمة التحرير الفلسطينية الوليدة في أيام مهدها في الكويت. وفي العام 1969، انتخب متحدثاً باسم المجلس الوطني الفلسطيني خلال اجتماع المجلس في القاهرة، وكان عضواً في المجلس الوطني الفلسطيني حتى استقالته في 1990.

في حين، أطلق مؤسسته الرائدة "مؤسسة عبد المحسن قطان" في رام الله، والتي دعمت ونفذت نشاطات واسعة في مجالي الثقافة والتربية في فلسطين. وقد منح في أيار من العام 1999 شهادة دكتوراة فخرية من جامعة بير زيت، لإسهاماته الخيرية والتنموية الكبيرة، حيث أعلن في آذار من العام 2011، عن تحصيص ربع ثروته لإنشاء صندوق لضمان استدامة واستقلالية مؤسسته، واستمرارها في إحداث التغيير المجتمعي المطلوب، كما أعلن عن دعمه لتأسيس معهد دراسات استراتيجية مستقل في موضوعات ذات علاقة بالقضية الفلسطينية.

المزيد ...

بقلم: وكالة معا الاخبارية
التاريخ: 13/11/2017
بقلم: الهيئة المستقلة لحقوق الانسان
التاريخ: 07/11/2017
بقلم: وفاق
التاريخ: 21/09/2017

لنفس الكاتب

التاريخ: 28/11/2017
التاريخ: 20/11/2017
التاريخ: 18/11/2017
التاريخ: 14/11/2017
التاريخ: 11/11/2017

ارسل المقال طباعة المفال
Main Menu
تبرع الآن
Dot
مفتاح - القائمة الرئيسية
Dot
النشرة نصف السنوية - العدد الاول
العدد الاول
Dot
القرار 1325
القرار 1325
Dot
Dot
رؤية فلسطينية نسوية تستند إلى المراجعة الدولية لتنفيذ القرار الأممي 1325
(الاستراتيجيات العشر للعمل على قضايا المرأة والسلم والأمن)
Dot
Dot
حقوق الطبع © 2013 مفتاح
كافة الحقوق محفوظة