Head Menu
|
|
|
2018
. كانون الأول
12
، الأربعاء
Top Menu
| البحث | خرائط | البوم الصور | منشورات مفتاح | البرامج والمشاريع | الصفحة الرئيسية |
شاركت المبادرة الفلسطينية لتعميق الحوار العالمي والديمقراطية "مفتاح" ممثلة بكل من رهام الفقيه، ولميس الحنتولي، ضمن وفد من مؤسسات المجتمع المدني، (الائتلاف النسوي الأهلي لتطبيق اتفاقية "سيداو " في دولة فلسطين المحتلة)، ضم عدداً من المؤسسات الحقوقية والنسوية، في اجتماعات "لجنة: سيداو في جلستها السبعين"، والتي عقدت في الفترة ما بين 9-11 من تموز الجاري في جنيف بسويسرا، والتي خصصت لمناقشة تقرير دولة فلسطين حول اتفاقية مناهضة كافة أشكال التمييز ضد المرأة، حيث شارك فريق "مفتاح" في الجلسات التي تم فيها عرض تقرير الظل، والرد على استفسارات تتعلق بتقرير دولة فلسطين وتزويد اللجنة بالبيانات والمعلومات اللازمة، وكذلك في الجلسة التي عقدت على هامش أعمال المؤتمر بتنظيم من البعثة الفلسطينية في جنيف والتي ركزت على تطبيقات اتفاقية سيداو والتحديات في ظل وجود الاحتلال الاسرائيلي، وقدمت خلالها "مفتاح" ورقة عمل تتعلق بالانتهاكات التي تتعرض لها المرأة الفلسطينية في مخيمات اللجوء بالضفة الغربية وقطاع غزة، بما فيها القدس بالاستناد إلى الملاحظة العامة رقم 30،32،35 من اتفاقية سيداو والتي تتناول النساء في الصراع وتحت الاحتلال.

كما شاركت "مفتاح" في الجلسة المطولة لمناقشة التقرير الأول لدولة فلسطين أمام لجنة سيداو، حيث يعكس التقرير التزامات دولة فلسطين بالاتفاقية منذ ان تم التوقيع عليها من قبل الرئيس محمود عباس في العام 2014 بدون تحفظات، وقدم الفريق الرسمي الفلسطيني الذي ضم تمثيلا عن مختلف القطاعات الحكومية ردوده على التساؤلات التي طرحتها لجنة سيداو.

وكانت رئاسة الوفد ممثلة بوزيرة شؤون المراة د. هيفاء الآغا ووزارة الشؤون الخارجية أبديا تعهدا بالتزامات أمام اللجنة بتحسين وضع المرأة الفلسطينية على جميع الأصعدة القانونية والسياساتية والإجرائية، ومن أبرزها المصادقة على قانون حماية الأسرة، والعمل على توحيد القوانين ما بين الضفة الغربية وقطاع غزة ووضع قانون فلسطيني وطني، والنظر في قانون الأحوال الشخصية وقانون العقوبات، وقانون العمل مؤكدين التزام التفاعل مع ما كان قدمه المجتمع المدني من توصيات، والنظر بشكل جدي في توقيع البروتوكولات الاضافية للاتفاقية. علما بأن د. هيفاء الآغا، وزيرة شؤون المرأة كانت أكدت خلال الاجتماع التزام فلسطين بالجلوس بعد سنتين مع لجنة سيداو لاستعراض ما سيتم إنجازه وتحقيقه في غضون السنتين القادمتين.

تأتي مشاركة "مفتاح" في اجتماعات الجلسة السبعين للجنة سيداو، بدعم من منظمة "أوكسفام"، ضمن برنامج "تعزيز مشاركة النساء في بناء السلم والأمن".

لنفس الكاتب

التاريخ: 12/12/2018
التاريخ: 05/12/2018
التاريخ: 04/12/2018
التاريخ: 29/11/2018
التاريخ: 17/11/2018

ارسل المقال طباعة المفال
Main Menu
تبرع الآن
Dot
مفتاح - القائمة الرئيسية
Dot
النشرة نصف السنوية - العدد الثالث
العدد الثالث
Dot
القرار 1325
القرار 1325
Dot
Dot
رؤية فلسطينية نسوية تستند إلى المراجعة الدولية لتنفيذ القرار الأممي 1325
(الاستراتيجيات العشر للعمل على قضايا المرأة والسلم والأمن)
Dot
Dot
حقوق الطبع © 2013 مفتاح
كافة الحقوق محفوظة