Head Menu
|
|
|
2018
. تشرين الثاني
18
، الأحد
Top Menu
| البحث | خرائط | البوم الصور | منشورات مفتاح | البرامج والمشاريع | الصفحة الرئيسية |

شاركت المبادرة الفلسطينية لتعميق الحوار العالمي والديمقراطية – مفتاح، في أسبوع النساء السلام والأمن بمناسبة مضي 18 عاما على إصدار القرار الأممي 1325، ممثلة بمديرة مشروع تعزيز مشاركة النساء في بناء السلام والأمن ، نجوى صندوقة/ ياغي، والإعلامية جوهرة بكر، حيث شاركتا في اللقاءات التفاعلية المتعددة التي تم تنظيمها بين مؤسسات المجتمع المدني الممثلة لعدد من الدول، والمؤسسات الدولية الداعمة، بحضور الدول الأعضاء في مجلس الأمن.

وتمحورت اللقاءات حول قضايا النساء في مناطق النزاع وآليات تفعيل القرار مجلس الأمن 1325 ضمن السياقات المختلفة التي تعايشها نساء العالم، بالإضافة إلى تسليط الضوء على مشاركة النساء في الجهود الرامية لبناء السلام، كما رفعت خلالها التوصيات حول تطلعات مؤسسات المجتمع المدني ذات العلاقة بالأجندة النسوية لقضايا السلام والأمن التي يطمحن في تحقيقها مع الذكرى السنوية ال20 للقرار الأممي 1325.

تجدر الإشارة إلى أن المبادرة الفلسطينية لتعميق الحوار العالمي والديمقراطية (مفتاح) ومركز المرأة للإرشاد القانوني والاجتماعي أعضاء اللجنة الوطنية العليا لتطبيق قرار مجلس الأمن1325 في فلسطين، قاما بعقد ع من الاجتماعات الخاصة واللقاءات الثنائية مع عدد من البعثات الدولية في الأمم المتحدة؛ الكويت، والمملكة المتحدة، والنرويج، وبلجيكا، وفرنسا، سلطتا خلالها الضوء على وضع النساء الفلسطينيات والتحديات التي تحد من مشاركتهن الفاعلة على كافة المستويات السياسية والاقتصادية والاجتماعية جرّاء ممارسات وسياسات الاحتلال الاسرائيلي، التي تشكّل عبئاً مضاعفاً على كاهل النساء والفتيات الفلسطينيات اللواتي يعانين من البنى التقليدية وهيمنة الثقافة الأبوية في المجتمع الفلسطيني.

وعبرت "مفتاح"على الأهمية البالغة في حضورها للمناظرة المفتوحة حول قضايا المرأة السلام والأمن، وباستضافتها لأول مرة مؤسسات المجتمع المدني الفلسطينية، والتي تمثلت بالمدير العام لمركز المرأة للإرشاد القانوني والاجتماعي رندة سنيورة، حيث تم مخاطبة مجلس الأمن ببيان شمولي سلّط الضوء على انتهاكات الاحتلال الاسرائيلي لمنظومة حقوق الانسان والقانون الدولي الإنساني، التي تمس بقضايا السلام والأمن للنساء والفتيات الفلسطينيات، وأكدّ على ضرورة مساءلة الاحتلال الاسرائيلي على الانتهاكات التي يتعرضن لها. وقد تم لاحقا مناقشة أهمية البيان وردود فعل الدول الأعضاء في مجلس الأمن ضمن غداء عمل ضم مركز المرأة ومؤسسة (مفتاح) و بعثة فلسطين الدائمة لدى الأمم المتحدة.

وقد تم اختتام فعاليات الأسبوع- الذي شاركت فيها "مفتاح" من خلال مشروع تعزيز مشاركة النساء في بناء السلم والأمن ا والذي ينفذ بدعم من منظمة اوكسفام- بورشة عمل سلطت الضوء على القضايا التي تؤثر على المشاركة السياسية للنساء في مختلف الفضاءات الاجتماعية والقانونية، حيث شاركت السيدة (بكر) في النقاشات التي تمحورت حول تحقيق العدالة من منظور النوع الاجتماعي، أما السيدة (ياغي)، فقد شاركت في الجلسة التي ناقشت موضوع النوع الاجتماعي والنزاعات.

لنفس الكاتب

التاريخ: 14/11/2018
التاريخ: 13/11/2018
التاريخ: 08/11/2018
التاريخ: 07/11/2018
التاريخ: 01/11/2018

ارسل المقال طباعة المفال
Main Menu
تبرع الآن
Dot
مفتاح - القائمة الرئيسية
Dot
النشرة نصف السنوية - العدد الثالث
العدد الثالث
Dot
القرار 1325
القرار 1325
Dot
Dot
رؤية فلسطينية نسوية تستند إلى المراجعة الدولية لتنفيذ القرار الأممي 1325
(الاستراتيجيات العشر للعمل على قضايا المرأة والسلم والأمن)
Dot
Dot
حقوق الطبع © 2013 مفتاح
كافة الحقوق محفوظة