Head Menu
|
|
|
2019
. حزيران
17
، الإثنين
Top Menu
| البحث | خرائط | البوم الصور | منشورات مفتاح | البرامج والمشاريع | الصفحة الرئيسية |

رام الله – 4/5/2019 - بدعوة من وزارة المرأة والأسرة والطفولة التونسية، شاركت المبادرة الفلسطينية لتعميق الحوار العالمي والديمقراطية "مفتاح" - بدعم من اوكسفام- من خلال منسقتها في محافظة الخليل ميسون القواسمي مؤخراً بأعمال منتدى تونس للمساواة بين الجنسين الذي عقد في 24 – 26 نيسان 2019، بالعاصمة التونسية تونس إلى جانب منسقة شبكة النساء العراقيات أمل كباشي، وبحضور رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد، وأكثر من 400 شخصية من مختلف أنحاء العالم.

وركزت محاور المنتدى، الذي يأتي استكمالا لمنتدى ستوكهولم المنعقد في 2018، على: بيجين +25، والمساواة بين الجنسين في تحوّل الحكم المحلي، والنساء والأمن والسلام، والابتكار والتكنولوجيا والتمكين الاقتصادي.

وقدمت ممثلة "مفتاح" القواسمي مداخلة حول أولويات العمل مع المؤسسات الدولية والبعثات الدبلوماسية في فلسطين، لمناصرة القضية الفلسطينية ولتعزيز التضامن مع النساء الفلسطينيات اللواتي يقعن تحت وطأة وانتهاكات الاحتلال الأطول أمداً، وواقع مشاركة النساء في فلسطين بصنع القرار وتبني الحركة النسوية لقرار مجلس الامن 1325 وتبني فلسطين مجموعة من الاجراءات والقرارات والسياسات الاستراتيجية والقوانين التي تتقاطع مع محاور القرار الأممي 1325، والجهود الرسمية لتمكين النساء وحمايتهن في الوصول الى مواقع صنع القرار.

وأكدت القواسمي في مداخلتها على أهم استراتيجيات العمل على قضايا المرأة والسلم والامن، وبالدرجة الأولى منه، إنهاء الاحتلال ومحاسبته على الجرائم الت يرتكبها بحق الشعب الفلسطيني والتأكيد على الائتلافات الوطنية وتفعيلها واستمرار دعم مساهمة النساء ورفع صوت النساء الفلسطينيات في المحافل الدولية والاستمرار في العمل على القضايا الداخلية ودور النساء في المصالحة الوطنية وتشكيل لجنة وفاق.

وعلى مدار ثلاثة أيام، أكد المشاركون على تحديد أولويات العمل لضرورة ضمان تنفيذ منهاج عمل بيجين من خلال جملة من التوصيات التي سيتم الاعلان عنها باسم المنتدى، وتقديمها في قمة متابعة تنفيذ أهداف التنمية المستدامة في أيلول سبتمبر 2019، فضلا عن دور تعزيز المساواة بين الجنسين في بناء السلام والأمن ومكافحة الإرهاب والتطرف وتعزيز التنمية من خلال تحقيق التكافؤ في المجالات الاجتماعية والسياسية والاقتصادية.

تأتي مشاركة "مفتاح" في هذا المنتدى استكمالا للجهود التي تبذلها المؤسسة في تسلط الضوء على واقع النساء الفلسطينيات، وللتأكيد على اتساع الفجوات في منظومة الحماية الدولية بحق النساء الفلسطينيات مما يضاعف من وتيرة العنف اتجاه المرأة الفلسطينية، ولتعزيز التضامن الدولي للقضية الفلسطينية، بما يدعم إعادة وجود المرأة الفلسطينية على سلم أولويات الأجندة الدولية، خاصة فيما يتعلق بأجندة المرأة والسلام والأمن والذي تنفذه "مفتاح" ضمن مشروع تعزيز مشاركة النساء في جهود الأمن والسلام CONFLICT AND FRAGILITY.

لنفس الكاتب

التاريخ: 01/06/2019
التاريخ: 29/05/2019
التاريخ: 20/05/2019
التاريخ: 15/05/2019
التاريخ: 09/05/2019

ارسل المقال طباعة المفال
Main Menu
تبرع الآن
Dot
مفتاح - القائمة الرئيسية
Dot
النشرة نصف السنوية - العدد الرابع
العدد الرابع
Dot
القرار 1325
القرار 1325
Dot
Dot
رؤية فلسطينية نسوية تستند إلى المراجعة الدولية لتنفيذ القرار الأممي 1325
(الاستراتيجيات العشر للعمل على قضايا المرأة والسلم والأمن)
Dot
Dot
حقوق الطبع © 2013 مفتاح
كافة الحقوق محفوظة