Head Menu
|
|
|
2019
. تشرين الثاني
19
، الثلاثاء
Top Menu
| البحث | خرائط | البوم الصور | منشورات مفتاح | البرامج والمشاريع | الصفحة الرئيسية |

استكملت المبادرة الفلسطينية لتعميق الحوار العالمي والديمقراطية "مفتاح" اليوم الاثنين ورشة تدريبية حول الإطار المفاهيمي للموازنة العامة والموازنة التشاركية، استهدفت أعضاء مجلس التخطيط المشترك في محافظة أريحا، في إطار التعاون المستمر مع وزارة التنمية الاجتماعية، والهادف إلى تعزيز النهج التشاركي ومبادئ الشفافية والمساءلة في إعداد الموازنة الخاصة لوزارة التنمية الاجتماعية.

وتسعى كل من الوزارة ومؤسسة "مفتاح" إلى بناء قدرات أعضاء مجالس التخطيط المشترك في محافظات الضفة الغربية، وتزويدهم بالمعارف والمهارات بغية تعزيز مشاركتهم في رصد احتياجات المجتمعات المحلية بما يتناسب مع خصوصية كل محافظة، ومساندة الوزارة في ترجمة توجهاتها المتعلقة بإعادة الاعتبار لتقديم الخدمات بدلاً من المساعدات من خلال التحول باتجاه تبني سياسات تطويرية عوضاً عن المنحى الإغاثي، وتجاوز التحديات التي تهدد النهج التنموي الذي يفرضه الواقع المعاش تحت الاحتلال.

وخلال افتتاح الورشة، أكد ممثل مجلس إدارة "مفتاح"، السيد يوسف دجاني على أهمية الدور التكاملي مع المؤسسات الرسمية، وخاصة وزارة التنمية الاجتماعية لما لها من دور ريادي في توفير مساحات لإشراك المواطنين وممثليهم لضمان دمج احتياجاتهم في عملية التخطيط وانعكاسها في بلورة السياسات المالية بما ينسجم مع دور الوزارة في تبني سياسات لتعزيز الحماية الاجتماعية لكل مواطن فلسطيني وخاصة الفئات الأكثر فقراً وتهميشاً.

كما وتقدم وكيل مساعد – وزارة التنمية الاجتماعية، السيد أنور حمام بالشكر لمؤسسة "مفتاح" على مساندتها المستمرة، والتي مكنت الوزارة من تبني الاليات التي من شأنها أن تعزز من شفافية موازناتها واعتماد التشاركية كنهج للتخطيط وإعداد موازناتها بناء على احتياج الفئات المستفيدة من خدمات الوزارة، واستطرد أن الوزارة تسعى من وراء تنفيذ سلسلة التدريبات هذه إلى مأسسة التعاون ما بين الوزارة ومجالس التخطيط المشترك والتي بدورها تضم عدداً من المؤسسات الشريكة للوزارة في كل محافظة، كما وتتطلع الوزارة إلى أن تشمل عمليات التخطيط لديها حضوراً لكل ممثلي الفئات المجتمعية لاسيما فئات المسنين، والمعاقين، والشباب.

واختتم د. حمدان طه النائب الأكاديمي لجامعة الاستقلال، أن مجالس التخطيط المشترك تعتبر نموذجا للعمل الوطني الذي يسمح لكل المؤسسات المجتمعية والبلديات في المحافظة لاستثمار جهودها في تكريس مبادئ الشفافية في السياسات المالية لجهة تقديم خدمة أفضل للمواطن من ناحية، وعكس تطلعات وتوقعات مواطنينا من الخدمات التي تقدمها الجهات الرسمية من ناحية أخرى، وتعزيز الرقابة المجتمعية على أداء عمل مؤسسات القطاع العام.

تأتي هذه الورشة التدريبية ضمن سلسلة من التدريبات التي تستهدف أعضاء مجالس التخطيط المشترك في مختلف محافظات الضفة الغربية والتي تنفذها "مفتاح" ضمن تدخلات مشروع "التمويل من أجل التنمية" الممول من أوكسفام.

لنفس الكاتب

التاريخ: 26/10/2019
التاريخ: 24/10/2019
التاريخ: 23/10/2019
التاريخ: 03/10/2019
التاريخ: 03/10/2019

ارسل المقال طباعة المفال
Main Menu
تبرع الآن
Dot
مفتاح - القائمة الرئيسية
Dot
النشرة نصف السنوية - العدد الخامس
العدد الخامس
Dot
الدستور- نشرة تعريفيّة
الدستور- نشرة تعريفيّة
Dot
القرار 1325
القرار 1325
Dot
Dot
Dot
Dot
حقوق الطبع © 2013 مفتاح
كافة الحقوق محفوظة