مفتاح
2024 . الإثنين 22 ، تموز
 
مفتاحك إلى فلسطين
The Palestinian Initiatives for The Promotoion of Global Dialogue and Democracy
 
الرئيسة
 
 
 
 
 
 
 
 
English    
 
 

أصدرت المبادرة الفلسطينية لتعميق الحوار العالمي والديمقراطية "مفتاح" تقارير الإنفاق الفعلي المقارن للأعوام 2021-2022، لمراكز المسؤولية ذات العلاقة بالقطاع الاجتماعي (الصحة، التربية والتعليم، التعليم العالي والبحث العليم، التنمية الاجتماعية، العمل)، ولأول مرة لقطاع الأمن (وزارة الداخلية والأمن الوطني)، وذلك بناء على البيانات المالية السنوية الصادرة عن وزارة المالية في فلسطين في العامين 2021-2022، وعلى أساس الالتزام.

أشارت البيانات إلى استحواذ وزارة الداخلية والأمن الوطني على النسبة الأولى من الإنفاق الفعلي في العام 2022، وبلغت (22.8%) من إجمالي النفقات العامة، وبمبلغ وصل إلى (3.68) مليار شيكل، بارتفاع طفيف عمّا كانت عليه حصة وزارة الداخلية والأمن الوطني في العام 2021، في حين بلغ الإنفاق الفعلي على قطاع التعليم (التربية والتعليم، والتعليم العالي والبحث العلمي) (21.5%) من إجمالي النفقات العامة، وبمبلغ وصل إلى (3.48) مليار شيكل، وبارتفاع عمّا كانت عليه حصة قطاع التعليم في العام 2021، والتي بلغت (20.6%) من إجمالي النفقات العامة.

كما ارتفعت نسبة الإنفاق الفعلي على وزارة الصحة لتبلغ في العام 2022 (15%) من إجمالي النفقات العامة، وبمبلغ وصل إلى (2.4) مليار شيكل، بارتفاع عن العام 2021، والتي بلغت حصتها (14.4%). أما وزارة التنمية الاجتماعية، فما زال الإنفاق الفعلي عليها متدنيا وبلغ في العام 2022 (6.2%) من إجمالي النفقات العامة، مقارنة بـ (5.8%) في العام 2021. حيث بلغ الإنفاق الفعلي لوزارة التنمية الاجتماعية في العام 2022، حوالي مليار شيكل. أما في قطاع العمل فقد بلغت نسبة الإنفاق الفعلي على قطاع العمل في العام 2022 (0.31%) من إجمالي النفقات العامة، في حين كانت في العام 2021 (0.28%). وبلغت قيمة الإنفاق الفعلي على وزارة العمل في العام 2022 (50.1) مليون شيكل.

ومن خلال مراجعة تقارير الإنفاق الفعلي على مراكز المسؤولية المستهدفة من منظور النوع الاجتماعي، والعدالة الاجتماعية، يلاحظ أن الإنفاق الفعلي على وزارة التنمية الاجتماعية لا يتناغم وكم مسؤولياتها كقائدة للقطاع الاجتماعي في فلسطين، وبرامجها في مكافحة الفقر، والحماية الاجتماعية للفئات الفقيرة والمهمشة، حيث استمر عدم الالتزام بصرف دفعات الأسر الفقيرة ضمن برنامج المساعدات النقدية CTP تبعا للمقدر، حيث تم صرف دفعتين فقط، إحداهما بالحد الأدنى، من أصل أربع دفعات مقدرة للعام 2022، الأمر الذي يمس الأمان المالي للفئات الأقل حظاً والأكثر تهميشاً في المجتمع من الفقراء، إضافة إلى شح الموازنة المقدرة والإنفاق الفعلي على برنامج الحماية الاجتماعية، رغم أهميته في توفير الحماية والخدمات الاجتماعية للنساء المعنفات، والأطفال، وذوي الإعاقة، والمسنين.

كذلك أشارت البيانات إلى نسبة متدنية للنساء العاملات في قطاع الأمن، حيث بلغت تلك النسبة (6%) من مجموع العاملين في القطاع الأمني، في حين أن تلك النسبة تصل إلى (46%) في القطاع المدني. وبالتالي فإن هناك فجوة في الإنفاق الفعلي على قطاع الأمن من منظور النوع الاجتماعي، كون النسبة العظمى من الإنفاق الفعلي في العام 2022 موجهاً للرواتب والأجور، لذا فإن استفادة النساء من تلك المخصصات، والتي قاربت (2.9) مليار شيكل في العام 2022، محدودة جداً تبعاً لنسبة النساء المنخفضة.

كما أشارت البيانات إلى أن الإنفاق التطويري على وزارة العمل بلغ فقط (4.5) مليون شيكل في العام 2022، رغم أن الإنفاق التطويري المخطط كان أعلى من ذلك بكثير، وبلغ (32) مليون شيكل، الأمر الذي يلقي ظلالاً سلبية على البرامج والمشاريع ذات العلاقة بقضايا النوع الاجتماعي، والتي خصص لها موازنات مرتفعة ضمن النفقات التطويرية مثل خلق فرص مستدامة كبدائل للعاملين والعاملات في المستوطنات، وبقيمة 10 مليون شيكل.

ورغم الارتفاع في الإنفاق الفعلي في العام 2022، بشكل عام لمراكز المسؤولية المستهدفة، إلا أن ذلك الارتفاع يتركز بشكل رئيس في بند الرواتب والأجور. وعلى أهمية ذلك في توفير حياة كريمة للموظفين، إلا أنه توجد ضرورة لزيادة الإنفاق على بند النفقات التطويرية، كونها الرافعة لتطوير الخدمات الحكومية المختلفة، ومن ضمنها الخدمات الاجتماعية المختلفة، وتوطينها، ومأسستها.

 
 
الانجليزية...
 
 
اقرأ المزيد...
 
Footer
اتصل بنا
العنوان البريدي:
صندوق بريد 69647
القدس
عمارة الريماوي، الطابق الثالث
شارع ايميل توما 14
حي المصايف، رام الله
الرمز البريدي P6058131

فلسطين
972-2-298 9490/1
972-2-298 9492
info@miftah.org
للانضمام الى القائمة البريدية
* indicates required